لست بالشقا ولا الضيقي حرا

من الحكمة
المثل: لست بالشقا ولا الضيقي حرا
اللغة الأصل: العربية
يستعمله: العرب
مقالات متعلقة

على نفسها جنت براقش، عادت حليمة إلى عادتها القديمة، رجع بخفي حنين


لست بالشقا ولا الضيقي حرا هو مثل من أمثال العرب، قيل: إن جُوَيْرِتين صغيرتين زُوّجَتا من رجلين، فَقَالت الصغرى: ابْتَنُوا علينا، أي اضربوا لنا خَيْمَة نستتر بها من الرجال، فَقَالت الكبرى: لا تعجلي حتى نَشُبّ، فأبت الصغرى، فلما ألحت على أهلها قَالت لها الكبرى هذه المقَالة. قلت: الشقّاء: تأنيث الأشقّ من قولك: شَقّ الأمر يشق شَقّا، والاسم الشّقّ - بالكسر - والضّيقى: تأنيث الأضيق، والضّوقَى: لغة، وكذلك الِكيسَى والكُوسَى في تأنيث الأكْيَس، والأصل فيهما فُعْلَى، وإنما صارت الياء واو لسكونها وضمة ما قبلها وأرادت لستُ بالشّقّاء أمراً: أي ليس أمري بأشَقّ من أمرك ولا حِرِى بأضْيَق من حِرِك وأنت لا تُبَالِينَ بهزء الناس منك فكيف أبالى أنا؟يضرب للرجل ينصح فلا يقبل، فيقول الناصح: لست بأرحمَ عليك منك.

المصادر

  • مجمع الأمثال العربية لأبي الفضل الميداني