كل أزب نفور

من الحكمة
المثل: كل أزب نفور
اللغة الأصل: العربية
يستعمله: العرب
مقالات متعلقة

على نفسها جنت براقش، عادت حليمة إلى عادتها القديمة، رجع بخفي حنين


كل أزب نفور هو مثل من أمثال العرب، وذلك أن البعير الأزّبّ - وهو الذي يكثر شَعْرُ حاجبيه - يكون نَفُوراً؛ لأن الريحَ تضْربه فينفريضرب في عَيْب الجبانوإنما قَاله زهير بن جَذيمة لأخيه أسيد، وكان أَزَبّ جباناً، وكان خالد بن جعفر بن كلاب يطلبه بذّحْل، وكان زهير يوماً في إبله يَهْنَؤها ومعه أخوة أسيد، فرأى أسيد خالدَ بن جعفر قد أقبل في أصحابه، فاخبر زهيراً بمكانهم، فَقَال له زهير: كلّ أزبّ نفُورٌ، وإنما قَال هذا لأن أسيداً كان أَشْعَرَ، قَال زيدُ الخِيل: فَحَادَ عَنِ الطعَانِ أبُو أثَالٍ ... كَمَا حاد الأزَبّ عَنِ الظّلالوقال النابغة: أثَرت الغيىّ ثمّ نزعت عنه كما حاد الأزبّ عن الطّعَانِ

المصادر
  • مجمع الأمثال العربية لأبي الفضل الميداني