أغنى عنه من التفة الرفة

من الحكمة
المثل: أغنى عنه من التفة الرفة
اللغة الأصل: العربية
يستعمله: العرب
مقالات متعلقة

على نفسها جنت براقش، عادت حليمة إلى عادتها القديمة، رجع بخفي حنين


أغنى عنه من التفة الرفة هو مثل من أمثال العرب، التفة: هي السبع الذي يسمى عَنَاقَ الأرض، والرّفَة: التبن، ويقَال: دُقَاق التبن، والأصلُ فيهما تُفهَةَ ورُفهةَ، قَال حمزة وجميعها تُفَاتٌ ورُفَاتٌ، قَال الشاعر: غَنِينَا عَنْ حَدِيثِكُمُ قَدِيماً ... كَمَا غَنِيَ التّفَاتُ عَنِ الرفَاتِويقَال في مثل آخر "اسْتَغْنَيتِ التّفَةُ عن الرفة" وذلك أن التفة سبعٌ لا يَقْتَاتُ الرّفَةَ، وإنما يغتذي بالخم؛ فهو يستغني عن التبن. قلت: التفة والرفة مخففتان، وقَال الأستاذ أبو بكر: هما مشددتان، وقد أورد الجوهري في باب الهاء التفه والرفه، وفي الجامع مثله، إلا أنه قَالَ: ويخففان، وأما الأزهري فقد أورد الرفة في باب الرّفْتِ بمعنى الكسر، وقَال: قَال ثعلب عن ابن الأعرابي: الرّفَتُ التبن، ويقَال في المثل "أنا أغْنَى عنك من التفه عن الرّفَتِ" قَال الأزهري والتّفَه يكتب بالهاء والرّفَتُ بالتاء (أورد المجد "التفه" في باب الهاء وقَال كثبة. و"الرفة" في الهاء وفي التاء وقَال كصرد في الموضعين. قلت: وهذا أصَحّ الأقوال لأن التبن مرفوتٌ مكسور.

المصادر
  • مجمع الأمثال العربية لأبي الفضل الميداني